القبض على مروجي للمخدرات بالإمارات العربية

0
361

قامت ادارة مكافحة المخدرات في الإمارات العربية وأيضًا مفتشي جمارك ميناء خالد بالقبض على ثلاث أشخاص آسياوين بسبب امتلاكلهما 20 كيلو جرامًا من الحشيش يالإضافة إلى 1300 قرص من الترامادول وأيضًا 50 جرامًا من مادة الكريستال المخدرة حيث كان غرضهم الترويج لها وبيعها في الإمارات

وقد أشار العميد محمد راشد بيات إلى قدرة وكفاءة إدارة مكافحة المخدرات ومقدرا الخبرة التي يمتازون بها وأن كل هذا كان سببًا لاستطاعتهم في القبض على أولائك المروجين وأيضًا في تقليل كمية المخدرات التي تدخل إلى دولة الإمارات العربية، كما أوضح أيضًا أن جنود مكافحة المخدرات يلقون تدريبًا دائما ومستمرا بدون انقطاع لزيادة جهودهم وكفائتهم عن ذلك والإطلاع على أحدث الوسائل الإجرامية في عالم المخدرات، وذلك يؤدي إلى زيادت خبراتهم في التعامل مع الإتجار والترويج للمخدرات

ونقلا عن المقدم ماجد العسم وهو مدير إدارة مكافحة المخدرات فهذه هي تفاصيل الجريمة: أن بعض المصادر السرية قد نقلت إليهم بوجود أشخاص ذو جنسيات آسياوية يقومون بتهريب المخدر عن طريق ميناء خالد ، وعقب هذه المعلومات فقد استعدت ادارة مكافحة المخدرات للتحقيق في الأمر واكتشاف مكان المخدر ، ومن ثم قد تم القبض عليهم ومصادرة كميات المخدر التي كانت مخبأة بطريقة احترافية داخل الغطاء الداخلي لحقائب السفر التي كانت مع المهربين لها ومن الجدير ذكره أنه كان رجل ومعه امرأتين

وبعد أن تم استجواب المهربين فقد اعترفوا بأنهم كانوا لديهم النية في الترويج لتلك المخدرات، وبعد أن تمت مصادرتها يتم الان اتخاذ الإجرائات اللازمة للتعامل مع هؤلاء المهربين، وقد أنهى مدير إدراة مكافحة المخدرات كلامه قائلًا أن كل ذلك يرجع إلى كفائة الإدراة وخبراتها الواسعة وأن القبض عليهم يعتبر بمثابة إنذار لأي مروج لتلك المواد

LEAVE A REPLY